الأربعاء، 26 يناير، 2011

حبار


(بالإنجليزية Squid)، هو من أشهر أنواع الرأسقدميات "الحبار" والذى يعتبر أمهرها في السباحة ويمتاز بشكله الانسيابى ويسمى الحبار أيضا السبيط أو السيبيا ولطريقته في الاندفاع داخل المياه يطلق عليه أيضا سهم البحار ، و يطلق عليه في دول حوض البحر الأبيض المتوسط كاليماري "calamari" و هي تسميته في اللغة الإيطالية و مفردها كاليمارو "calamaro".
تكوين الحبار
وتنقسم القدم عند الحبار إلى عشرة أذرع اثنتان منهما أطول من الباقيات وهو يستخدم هذه الأذرع الحاملة للماصات في القبض على فريسته أما عيناه فليس لهما أجفان وتبدو إلى حد كبير مثل عينى الإنسان ، ويرشف الحبار الماء من خلال تجويف مركزى داخل جسمه ويخرجه عبر أنبوب مرن هو الممص وذلك عندما ينقبض الرداء ويقع هذا الممص في مؤخرة الأذرع لذلك يشاهد الحبار وهو ينطلق إلى الخلف بسرعة كبيرة عندما يندفع الماء في هذا الممص ويندفع الحبر أيضا عبر هذا الممص ، أما زعانفه التي هي امتدادات عضلية شبيه بأجنحة تخرج من الرداء فيستخدمها للتحكم في اتجاهاته وقد تغيره في الاندفاع البطئ نحو الأمام أو الخلف.
أنواع الحبار
وللحبار أنواع عديدة منها العادى وهو أكثرها شهرة ويتواجد بكثرة في السواحل الشرقية لأمريكا الشمالية وفى مياه البحر الأبيض المتوسط. وللحبار أنواع مثل الحبار الطائر وهو الذى يشاهد أحيانا على سطوح السفن في حالة الطقس العاصف وهناك أيضا الحبار العملاق وهو أشد أنواع الحبار هولا وضخامة ويعتبر أيضا أكبر اللافقاريات أو الحيوانات التي ليس لها عمود فقرى ويبلغ طوله الكلى بما فيه الجسم والأذرع خمسين قدما أو أكثر ويعيش في عرض البحر ويسبح في الأعماق بعيدا عن السطح وأحيانا تلقيه أمواج البحر على الشاطئ.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق